الاثنين، 22 أكتوبر 2012

الشتاء ما بين الرومانسية والعناء


الشتاء ما بين الرومانسية والعناء



     قد كنت ماشيا في طريقي الى اقرب وسيلة مواصلات تقلني الى العمل عندما بدأ المطر ينهمر بغزارة , بعد دقائق معدودة التقيت كما العادة بالفتاة صاحبة الشعر الطويل وقد اغرق المطر منها ما اغرق ولم تكن وقتها تلبس سترة واقية , نظرت لها و نظرت الي الحقت النظرة بابتسامتي المعتادة و سارعت بالابتسام كذلك و لكن مع انسدال قليل بالعين و انكماش بالأنف بسبب كثافة المطر .

     كم تمنيت وقتها ان اقترب منها و اشم رائحة شعرها المبتل و امسح بيديّ حبات المطر عن وجنتيها الشبيهتين بوجنات الاطفال و اعطي حرارة يدي الى بشرتها الباردة و ازيل الغرة الملتصقة بجبينها.

     ضممتها  اليّ وتنفست الهواء من خصلات شعرها وحميتها من البرد و المطر ,

وضعتها تحت معطفي و اكملنا مسيرنا وحدنا لا احد غيرنا في شارع صغير على جانبيه تناثرت الاشجار العارية و رائحة الاسفلت المبتل تفوح في كل المكان ,



ما اجمل رائحة المطر و ما اعذب ايقاعه المنتظم و تناغمه زيادة ونقصانا و ما احلى الستارة المغشاة التي تطغى على المشهد ,





مشينا و مشينا و نحن نسرد القصص و المواقف الطريفة لبعضنا البعض بخطوات مثقلة , أبسبب الثياب التي اثقلت بالمطر أم أننا لا نريد للطريق ان ينتهي , تبرق السماء و يقصف صوت الرعد طبلات اذاننا فتلتصق ذات الشعر الطويل بي خوفا , كما قطة مدللة تختبئ تحت جناح صاحبها, تشعر بأنوثتها و اشعر برجولتي , نغدو جسدا واحدا , نسمو فوق الغيوم , ننتشي و ننتشي وووووو  ...........



     فجأة ........ يلعن تع؟؟؟ص ا؟؟ك  تووووووووووت تيييييييييييييييييييت تاااااااات و الله انك تووووووووووووووووووووت ,استيقظ من احلام اليقظة على صفعة ماء متسخ على وجهي و السائق يهرب مبتعدا خوفا من ردة فعل شتوية من المارة الغاضبين و تخفت الجملة المكتوبة على مركبته شيئا فشيئا (كيف ترى قيادتي ؟؟؟ ) .. سحقا لك من قائد و تبا لك من سائق.




مبتلا و مقشعرا اركب في الحافلة الممتلئة بالممتعضين و رائحة الماء المتعفن على المقاعد تخنقني و صوت المخاط هنا و هناك يقرفني و اغنية مدلل والله مدلل تقتلني ممممممممممممم عقلي يستطرد كيف سأدفع فاتورة الكهرباء لهذا الشهر ؟ إن المدفأة الكهربائية تصرف الكثير و ايضا  هو الحال سابقا مع الكاز و الغاز , في الشتاء المصروف كثير كثير كثير جدا.
                            ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


     في المساء اقف امام النافذة لأراقب حبات المطر تنسل ساحبة شقيقاتها على الزجاج.
 

وتأتي ذات الشعر الطويل تسألني ان اشعل موقد الحطب , ابحث في الخزائن عن علبة ثقاب , اجدها اخيرا و اشعل الحطب  و نجلس انا وهي لنستمتع بالدفء و نطرب لفرقعة الحطب و في الخلفية موسيقى الفنادق الهادئة.



................ اححححححح نقطة  ماء تنزل من السقف المهترئ لتعلن لي انتهاء المسرحية الرومانسية التي كنت بطلها طوال اليوم و لكن بدون تصفيق من الجمهور و بدون نشوة النجومية .على كل الاحوال يبقى فصل الشتاء فصل خير و امل , فصل رومانسية و حياة ,بالرغم من كل ما فيه من برد و معاناة و ملل و غيره.

قالوا : اذا اراد المرء ان يبكي دون ان يره احد فليمشِ في المطر , فلن يفرق احد بين دموعه و حبات المطر.

 

هناك 10 تعليقات:

  1. اسمح لي بالتصفيق :)

    الكلام كان يتبئ عما يليه و لكن مع ذلك كان محبوكًا بشكل جميل و تفاصيل موجعة!
    --------
    نحن حاليًا في بلد المطر فيه = ببلاااااااااااااش!

    3 أشهر و نيّف من مطر متواصل

    احمد ربك و ادفع الفاتورة و انتا أرنب ، :)

    لا للمطر!

    ردحذف
    الردود
    1. ارنب ارنب بس ما راح ادفع

      عنجد برد كتير يا هيثم و مرشح بس مش للانتخابات .

      حذف
    2. حتدفع يعني حتدفع، بلاش تتلبس قضية فساد!

      حذف
  2. منيح إنك أعطيت البوست واقعية وطلع كله أحلام يقظة ولا بالرومانسية هاي كان فقدتني للأبد!!

    ردحذف
    الردود
    1. ما بنستغنى . بس ليه ؟ ما بتحبي الرومانسية ؟؟

      لا تقولي للابد قلبي الصغير لا يتحمل .



      حذف
  3. مساء الخير

    وصفك نادر ب الرومانسي وأتت كلماتك برهان
    جميلة الرومانسية التي تسكننا ..لكن للأسف نحن وهي لا نجد ذاك الواقع الذي يسمح لها بالعيش فينا..

    أسلوبك له ترنيمة جميلة
    أهلا بك في بلوجر
    وددت أن أرحب بك منذ بداية الحكاية هنا
    تحيتي لك

    ردحذف
    الردود
    1. مرحبا بك مرة اخرى

      احمد الله ان الاحلام لا قيود عليها
      فلنعش اليوم احلامنا و لحققها غدا و انه لقريب.

      حذف
  4. مين قدك يا باشا، مطر و وجه جميل و شعر طويل و رومانسية حالمة و فاتورة كهرباء مش مدفوعة و سقف بيدلف، يا نيالك.
    ;-)
    بس حبيت أمر و أسجل حضور.

    ردحذف
  5. حلو اسلوب الرومانسيه الساخر
    كنت هنا
    علا

    ردحذف
  6. رررررووووعه تسلم الايادى

    ردحذف